منتدى الساقية النوبية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
[b]ادارة المنتدي [/b

منتدى الساقية النوبية

الساقية اصل الخير والنماء
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
نسخ الرابط وادخل به الى منتدى الزورات للاستفسار 00249111447714 http://alzawrat.com/vb/ الاعضاء الاعزاء تم اغلاق المنتدى وتحويله الى الرابط التالى

شاطر | 
 

 عيد بأية حال عدت يا عيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سليم عثمان
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى
avatar

عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 08/02/2010
العمر : 51
الموقع : hg],pm

مُساهمةموضوع: عيد بأية حال عدت يا عيد   الأحد فبراير 14, 2010 12:46 am

عيد بأية حال عدت يا عيد


سليم عثمان

29/09/2009
قراءات: 238


هاهي أيام الشهر الفضيل تنقضي ،وهاهو رمضان الخير يودعنا .وها نحن نستقبل غدا أو بعد غد عيد الفطر المبارك ،عيدكم مبارك وعساكم من العائدين ،ولا يمر علينا نحن معشر المسلمين مناسبة كهذه الا ونتذكر أبيات الشاعر المتنبي والتى يقول فيها :

عيد بأية حال عدت يا عيد بما مضي أم بأمر فيك تجديد

أما الأحبة فالبيداء دونهم فليت دونك بيدا دونها بيد

كما يتذكر بعضنا ممن يعاقرون الخمر ما قاله شوقى بعد انصرام شهر رمضان :رمضان ولى هاتها يا ساقي مشتاقة تسعى إلى مشتاق وقد يعود آخرون إلى فعل المنكرات بشتى صنوفها ،ومثلنا العامى يقول (حليمة عادت إلى قديمها )بمعنى أن رمضان لم يهذب نفوسهم ،وإنهم استسلموا منذ صبيحة العيد إلى شياطينهم ،التى كانت مقيدة طوال الشهر الكريم ،نعم منا من يتأبط زجاجته أو يعود إلى لفافته سواء كانت( بنقو) أو غيرها، ومنا من يعود إلى البصبصة والى ما حرم الله ، بعد أن كانت عيناه لا تفارق كتاب الله ، آناء الليل وأطراف النهار، ومنا من يعود لممارسة الغش والتدليس على الناس ومنا .من يعود إلى خصال النفاق كلها ،وبالتالي نتساوى مع من عناهم الشاعر ( معاقروا الخمر ) وقد نصبح أسوأ منهم عند الله .

نعم اقبل العيد السعيد .ومعلوم أن للمسلمين عيدين فقط ، هما عيدا الفطر والأضحى ، قال رسول الله صلي الله عليه وسلم (قدمت عليكم ولكم يومان .تلعبون فيهما .وأن الله قد أبدلكم يومين خيرا منهما، يوم الفطر ويوم النحر ) وربما يقول قائل أليس يوم الجمعة عيدا للمسلمين؟ فنقول نعم ، أما أعياد الميلاد وأعياد الحب وأعياد الحصاد وأعياد العمال واعياد الثورات والأم والمعلم وغيرها من الأعياد، فهي من مسمياتنا ،والعيد موسم للفرح والحبور ،وليس العيد مقتصرا على لبس الجديد واكل الحلوى واللعب واللهو، وإنما مواسم شكر وتكبير وتهليل، وذكر لله عز وجل، كونه مكننا من صيام الشهر، وغيرنا إما رحل عن الفانية قبله، أو ابتلاه الله بمرض عضال، فلم يستطع الصوم ،وبالتالي فالعيد للطائعين، وليس للعصاة الفاسدين، ولمن قام رمضان إيمانا واحتسابا، ولمن سهر لياليه يصلى ويتدبر القران ، وليس لمن تابع المسلسلات والأفلام الخليعة فى الفضائيات ،العيد لمن طاعاته تزيد، وليس فقط لمن لبس الجديد، . وهو لمن غفرت له الذنوب، وليس لمن تجمل باللباس والمركوب ، ولاتنسى عزيزي القارئ وعزيزتي القارئة، زكاة الفطر ،فهى فريضة على كل مسلم كبيرا كان أو صغيرا، ذكرا كان أو أنثي، حرا كان أو عبدا، .وهى طهرة للصائم من اللغو والرفث وطعمة للمساكين، وبدونها يكون صومنا معلقا ،حتى نؤديها ، وإخراجها بعد صلاة العيد لا يعتبر سوى صدقة من الصدقات، أما قبل الصلاة فهى زكاة مقبولة بإذن الله لذا لابد من الإسراع فى إخراجها ، ومن السنة فى يوم العيد الاغتسال والتطيب، قبل الذهاب إلى الصلاة وأكل تمرات وترا، والتبكير للصلاة، ويشرع فى العيد خروج الصبيان والنساء فى العيدين،الى المصلى من غير فرق بين بكر وثيب وعجوز وفتاة وحائض ونفساء، حيث أمر بذلك رسولنا الكريم ومن السنة أن نقول لبعضنا (تقبل الله منا ومنك .).

ولابأس من بعض الراحة فى ظلال الشعر الخاص بالعيد .

.

العيد اقبل ضاحكا مختالا والبشر طاف على النفوس وجالا

الطير حلق فى السماء مرنما لحنا جميلا سائغا وزلالا

العيد جاء وأشرقت أنواره والسعد فى كل الوجود تلالا

فرح الصحاب وبددوا أضغانهم ومضوا ليبنوا فى الدروب وصالا

مد الأحبة للصلاح حبالهم إذ مد أرباب الفساد حبالا

جمعوا إلى حب المهيمن شملهم وسعوا إلى درب الهدى إقبالا

يا عيد أهلا بالقدوم ومرحبا هيجت فينا الحب والإجلالا

ورسمت فينا بسمة وردية تأبى على مر الدهور زوالا

يا جامع الأحباب أعشب خاطري إذ جئت ترسم للورى آمالا

مهدت سبل الوصل بين أحبة عاشوا سنينا فى الفراق طوالا

يا عيد يا نورا تلجلج فى الحشا فغدوت تكسو بالسنا الاجيالا

دم شامخا تهب المودة والندى كى تبقى فى نشر الوئام مثالا





وقد لاحظت منذ أن كنت صغيرا فى السودان أن الناس يكبرون بشكل جماعي وبصوت واحد فى العيدين ولم يثبت هذا الفعل عن الحبيب المصطفى، ولم يعرف عن سلفنا الصالح،ومن المخالفات التى نقع فيها السهر فى ليلة العيد ثم تفوتنا الصلاة كسالى، كما أن الحميمية فى علاقات الناس أصبحت غائبة، ليس فى العيد فحسب بل فى سائر الأوقات، ربما بفعل ثورة الاتصالات التى نشهدها وقد لايصل شخص أرحامه فى نفس الحارة التى يقطنها ، ويكتفى برسالة قصيرة من هاتفه النقال، كأن يقول فيها Sadودعت بك عيد مضى وأقبلت بك عيد جديد، يالله عسي عيدك سعيد ،أو يكتب آخر باقة أزهار وورود وسلة بخور، والعيد عليكم يعود، وكل عام وانتم بخير ،وقد يرسل ثالث قائلا :أتحرى العيد أكثر من طفل، واتعذر فيه لأجل أسأل عليك،واسرق النظرات منك، بالخجل فيه ، أبارك لك، وأبارك عمري فيك، وكل سنة وأنت طيب.، وقد يرسل لك عزيز رسالة يقول فيها :اسعد الله قلوبا طاهرة ،إن وصلناها شكرت وإن قصرنا عذرت، وقد يزيد احدهم رسالته طولا لحبيب، فيرسل إليه قائلا :فى داخل الأصداف يوجد اللؤلؤ،وفى داخلكم وجدت الإنسان وأجمل القيم ،. وأن كانت هناك أشياء جميلة فى حياتي ،فمن المؤكد معرفتي بكم ،هى واحدة من هذه الأشياء، فليحفظ الله الود بيننا، ويجعل الجنة دارنا، ويبارك لك العيد السعيد ،.الرائعون كالأحجار الكريمة لا تصنعهم بل نبحث عنهم لتهنئتهم (كل عام وانتم بخير )وقد يكتب حبيب لحبيب :لئن سبقتنى بالتهنئة فذاك لطيبك، وان سبقتك بها فلقدرك ومكانتك، ولك من لساني أحلى تحية،وكل عام وانتم بخير،. وقد يكتب معتد بنفسه ظانا انه جاء بما لم يسبقه به الأولون، ولن يبزه فيه الآخرون، عندما تقرا رسالته: لست أول المهنئين ،لكنني أرقهم كلمة ،وأصدقهم مشاعر ،وألطفهم عبارة ،أنتقى أحرفي بكل إتقان، ليس لاننى مبدع الكلمة ،بل لاننى سأوجهها لمن تثنت لأجله الجمل، وقد يبدى بعضهم تأثره الشديد بشهر رمضان وفراقه له ، ويكتب لك رسالة يقول فيها :اسأل من اعد العيد، وطوى الشهر الفقيد،(تصوروا:اعتبر فراق الشهر كوفاة عزيز لدية )أي بلاغة هذه التى يتحفنا به العيد. ودونكم مئات بل آلاف (المسجات الحلوة كى ترسلوها لمن تحبون )ثم يواصل هذا المكلوم رسالته فيدعو لمن يحب : أن يمدكم بعمر مديد و يجعل حياتكم كلها أعيادا سعيدة ، .وقد يكتب آخر يحب الورد والعطر، وهل هناك من لا يحبهما ؟ قائلا :أهديك الورد وألوانه وأرسل جواب أنت عنوانه ،

أهنئك بمقدم العيد وأيامه ، يا ورد مين يشتريك، وللحبيب يهديك ويقوله كل عام وانتم بخير، وقد يرسل احدهم رسالة لحبيب، متمنيا أن يمنحه قلبه لعام آخر، فيقول : بكرة العيد، وأتمنى تكون سعيد وتلفى على قلبي الوحيد، وتهديه هدية العيد ، العيد فرحة ما تكمل، إلا بوجودك ،. والعيد بهجة، ما تحلى إلا بقربك، كل عام وأنت بخير ).

على كل العيد فرصة للتواصل الصادق الحميم، وطلب العفو فابدأ بنفسى طالبا العفو من كل شخص ظلمته، أو أجحفت فى حقه ،أو قصرت. فى تهنئته بالعيد، والأعياد السابقة، حتى لا يرددوا مقاطع من أغنية الموسيقار السودانى ، محمد الأمين والتي يقول فيها :

العيد الجاب الناس لينا ما جابك

يعنى نسيتنا خلاص

مع انك أنت الخليتنا نعيش

الحب فكرة وإخلاص

فأسوق تهنئة قلبية خالصة لكل الأهل، والأصدقاء وزملاء المهنة جميعا . ، لكنى أخص بالتهنئة فى هذه المناسبة أسرة المرحوم عوض محمد خير. بقرية( كابتود بدنقلا ) وابنته الفضلى الأستاذة أمينه وأسرتها الكريمة، وأحسب أننى قصرت كثيرا فى حقهم،وربما مر. أكثر من ثلاثين عيدا ولم أصلهم،وهم رحمي وما ينبغى للمرء ان يقطع رحمه،. بينما كان المرحوم يصلنا كل عيد وربما كل أسبوع،رحمه الله رحمة واسعة، ولأسرته الكريمة العتبي ،حتى يرضوا ، وليتنا لا نقلب أفراح العيد أحزانا بالنواح، والبكاء على أعزاء فقدناهم، لان هذه هى حال الدنيا ، كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام ، وكل عام والجميع بألف خير وتقبل الله طاعاتكم كلها .






سليم عثمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عيد بأية حال عدت يا عيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الساقية النوبية :: المنتدى السياسى :: المنتدى السياسي-
انتقل الى: